منتديات زايو وتفرسيت

    عندما يتحامل الكل على فاخر وتدمر الصحافة المنتخب

    شاطر
    avatar
    المغربي
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 5544
    العمر : 41
    Localisation : maroc
    Emploi : en pharmacie
    Loisirs : sport internet
    تاريخ التسجيل : 25/03/2007

    بطاقة الشخصية
    البطاقة الشخصية البطاقة الشخصية:

    default عندما يتحامل الكل على فاخر وتدمر الصحافة المنتخب

    مُساهمة من طرف المغربي في الجمعة 08 يونيو 2007, 7:29 am

    يبدو أن الكل لن يكف بالمطالبة برحيل فاخر حتى ولو فزنا بكأس افريقيا 2008 فقد أصبح هذا الأمر مطلبا قوميا.
    دعوني أشارككم ببعض الأفكار التي تدور ببالي والتي أرى من خلالها أننا نحمل فاخر أكثر مما يحتمل ,ان مشوارنا ليس بالسوء الذي نصوره.

    استعراض نتائج اقصائيات كأس افريقيا:
    بعد إجراء القرعة كانت التوقعات تصب في اتجاه تأهل سهل لكل من:
    المجموعة 1: الكوت ديفوار (الغابون-مدغشقر)
    المجموعة 2: مصر (موريتانيا-بوروندي-بوتسوانا)
    المجموعة 3: نيجيريا (أوغندا-النيجر-اللوسوطو)
    المجموعة 4:تونس (السودان-السيشل-الموريشيوس)
    المجموعة 5: الكامرون (غينيا الإستوائية- ليبيريا - رواندا)
    المجموعة 6: أنغولا (إريتيريا- كينيا- سوازيلاند)
    المجموعة 7: السنغال (موزمبيق- تانزانيا- بوركينا فاصو)
    المجموعة 8: غينيا (الجزائر- غامبيا الرأس الأخضر)
    المجموعة 9: (مالي- التوجو)-( بنين- سيراليون)
    المجموعة 10: الكونغو الديمقراطية (ناميبيا-إثيوبيا- ليبيا)
    المجموعة 11: جنوب افريقيا (زامبيا- الكونغو- تشاد)
    المجموعة 12: المغرب ( مالاوي- زيمبابوي)
    وكان مقررا أن تنحصر 3بطائق أحسن مركز ثاني بين:
    بوتسوانا- (أوغندا- النيجر)- السودان- ليبيريا- كينيا-بوركينا فاصو- الجزائر- (مالي- التوجو) - ليبيا- زامبيا


    الموريشيوس 0-0 تونس - تونس 1-0 السودان
    نيجريا 2-0 النيجر - ليسوتو 0-1 نيجيريا - أوغندا 2-1 نيجيريا - نيجيريا 1-0 أوغندا
    بوتسوانا 0-0 مصر - موريتانيا 1-1 مصر
    بوركينا فاصو 1-0 السنغال - السنغال2-0 الموزمبيق - تنزانيا 1-1 السنغال

    :
    الرأس الأخضر 1-0 غينيا - غينيا 2-2 غامبيا

    سيراليون 0-0 مالي - مالي 1-1 البنين
    جمهورية الكونغو 3-2 ناميبيا - إثيوبيا 1-0 الكونغو الديمقراطية
    الجزائر 1-0 غامبيا - الرأس الأخضر 2-2 الجزائر
    اريتيريا 1-1 أنغولا - كينيا1-2 إريتيريا
    موريطانيا 4-0 بوتسوانا
    توجو2-1 بنين
    إثيوبيا1-0 ليبيا
    جنوب افريقيا0-0 الكونغو
    تنزانيا2-1 بوركينا فاصو
    من خلال النتائج إذا يتضح أن جل المنتخبات تعاني من أجل التأهل باستثناء منتخبات الكوت ديفوار والكامرون التي حصلت على النقاط كاملة. ويأتي في درجة ثانية منتخبات المغرب , أنغولا ,جنوب أفريقيا والجزائر. فيما تبقى المفاجئات عدم قدرة منتخبات مصر, نيجيريا , تونس, السنغال و الكونغو الديمقراطية حسم التأهل أمام منتخبات ضعيفة تقل قوة عن زيمبابوي ومالاوي. إذ عجزت مصر عن الفوز خارج الميدان أمام منتخبات ضعيفة هي موريطانيا و بوتسوانا وستكون مطالبة بتفادي الهزيمة في بوروندي التي قد تخلق المفاجئة وتتصدر المجموعة بالفوز على مصر في الجولة القادمة. كما ستكون نيجيريا مطالبة بتجنب أي خطا تفاديا لانقضاض أوغندا على الصدارة حيث تعذبت نيجيريا كثيرا للفوز على أوغندا بلاغوس وفازت بهدف يتيم لكنها عادت وانهزمت بكامبالا الأوغندية بهدفين لواحد وفازت نيجيريا قبل ذلك بصعوبة على النيجر الضعيف بهدفين لصفروفوز صعب على اللوسوطو بهدف يتيم خارج الميدان. هذا وتوجد تونس في خطر وهي تواجه السودان التي يفصلها عن نسور قرطاج نقطة واحدة تبدو سهلة التجاوز نظرا لقوة السودانيين بميدانهم ونتائج تونس الغير مرضية خارجه جسدها التعادل السلبي أمام موريشيوس. هذا و توجد غينيا في مأزق جعلها ثانية في الترتيب وراء الجزائر التي قد تنهي المجموعة متصدرة وتطيح بغينيا المرشحة الأولى للمرور التي انهزمت أمام الرأس الأخضر بهدف لصفر وتعادل بالميدان أمام غامبيا والجزائر. هذا وتطارد كل من ناميبيا وإثيوبيا الكونغو الديمقراطية بقوة رامين بالمنتخب الليبي في المركز الأخير وهو الذي كان مرشحا لمزاحمة الكونغو الديمقراطية التي لم تسلم من الهزيمة أمام إثيوبيا بهدف لصفر وفوز صعب على ناميبيا بالميدان بثلاثة أهداف لهدفينز هذا وعجزت مالي من الفوز بميدانها أمام البنين وتعادلت خارجه امام البنين وسيراليون مما يجعلها في مأزق وراء التوجو. هذا وتوجد السنغال في مأزق وقد تقصى في حال هزيمتها بالموزمبيق ويأتي هذا بعد هزيمتها أمام بوركينا فاصو التي تقبع في الصف الأخير بعدما كتنت مرشحة لمزاحمة السنغال وتفوقت عليها الموزمبيق وتنزانيا
    كل هذه النتائج توضح أنه لم يعد هناك منتخبات ضعيفة بأفريقيا وأن الأهم في هذه التصفيات هو التأهل إذ باستثناء الكوت ديفوار التي تتجاوز باقي المنتخبات الإفريقية بكثير إلى جانب منتخب الكامرون الذي يلي الفيلة قوةز
    وبمقارنة ترتيب المنتخبات التي أحرجت تونس,السنغال الكونغو الديمقراطية,نيجيريا ومصر وبوركينا فاسو مع مجموعة المغرب التي تضم زيمبابوي ومالاوي نجد الترتيب التالي:
    84-زيمبابوي (المغرب)
    86-الرأس الأخضر (غينيا والجزائر)
    99-إثيوبيا (الكونغو الديمقراطية وليبيا)
    102-بوتسوانا (مصر)
    106-أوغندا (نيجيريا)
    107-مالاوي (المغرب)
    107-البنين (مالي والتوجو)
    114-السودان (تونس)
    117-تنزانيا (السنغال وبوركينا فاسو)
    118-الموزمبيق (السنغال وبوركينا فاصو)
    121-بوروندي (مصر)
    129-موريتانيا (مصر)
    131-ناميبيا (الكونغو الديمقراطية وليبيا)
    132-غامبيا (غينيا والجزائر)
    142-موريشيوس (تونس)
    145-النيجر (نيجيريا)
    146- اللوسوطو (نيجيريا)
    155-سيراليون(مالي والتوجو)
    يتضح جليا إذا أن منافسي المغرب أقوى من جميع منافسي باقي المنتخبات الكبرى ومع ذلك يسير المنتخب في الطريق الصحيح ويتجه نحو التأهل.


    _________________









    [img]
    avatar
    المغربي
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 5544
    العمر : 41
    Localisation : maroc
    Emploi : en pharmacie
    Loisirs : sport internet
    تاريخ التسجيل : 25/03/2007

    بطاقة الشخصية
    البطاقة الشخصية البطاقة الشخصية:

    default رد: عندما يتحامل الكل على فاخر وتدمر الصحافة المنتخب

    مُساهمة من طرف المغربي في الجمعة 08 يونيو 2007, 7:31 am

    عندما يتهم فاخر بتضييع المنتخب الذي بناه الزاكي!
    يتحدث الكثيرون عن عدم استغلال فاخر للمنتخب الذي بناه الزاكي وأن أي مدرب في العالم يتمنى ترسانة المنتخب الحالية وذلك دون الرجوع لمدى تنافسية عناصر المنتخب والفرق التي يمارسون بها وكذا سنهم وسأكون جد سعيد بجرد كل لاعبي المنتخب اللذين استدعاهم الزاكي واللذين نتهم فاخر بعدم استغلالهم:
    حراسة المرمى:
    -خالد فوهامي(35 سنة): يزاول بالرجاء البيضاوي ولم يستطع حماية الرجاء من موسم كارثي بجل المقاييس وهو موضوع في لائحة الإنتقالاتز
    -عبد الإله باغي(29 سنة): بدون فريق حاليا كان احتياطيا بروتوف الذي أنهى عقده.
    -خالد سينوح (32 سنة): احتياطي بفريق ألكمار الهولندي ولا يعتزم الفريق تجديد عقده
    -إدريس أسمار (32 سنة): يزاول حاليا بفريق أستراس اليوناني الذي ينتمي للقسم الثاني اليونان
    -طارق الجرموني(30 سنة): حارس فريق الجيش الملكي
    -ناذر المياغري (31 سنة): معار لفريق الوحدة الإماراتي الذي يخوض معه مباريات كأس اسيا فقط
    -إسماعيل كوحا(24 سنة): احتياطي بالرجاء البيضاوي
    الظهير الأيمن:
    -وليد الركراكي (32 سنة): قضى موسما ونصف بدون أن يخوض أي مباراة رفقة راسينغ سانتاندير قبل أن ينتقل لديجون الذي خاض معه بعض المباريات وفي مركز مغايرز
    -مراد فلاح (32 سنة): لاعب الوداد البيضاوي
    -ناصر القاسمي (25 سنة): بعدما كان يزاول ضمن فريق دويسبورغ انتقل لفريق هولشتن كايل في الدرجة الثالثة من تادوري الألمانيز
    -سامي تاج الدين (25 سنة): قضى موسما شبه أبيض رفقة الرجاء البيضاوي
    -سعيد بقاتي(24 سنة): لاعب جد عادي بفريق أدو دينهاغ الضعيف
    الظهير الأيسر:
    -نور الدين قاسمي(30 سنة): بعد أن فقد مكانته الرسمية في فريق غرونوبل الذي رفض تجديد عقده عاد للمغرب وبالضبط لفريق الجيش الملكي.
    -بدر القادوري (26 سنة): نجم فريق دينامو كييف الأوكراني
    -أكرم الروماني (30 سنة): بدون فريق
    -علي العماري ( 32 سنة): تنقل كثيرا بين الفرق سواء بالبرتغال مرورا بأبولون كالاماريا اليوناني وصولا الى كريتاي الفرنسي الذي نزل للدرجة الثالثة والذي لم تكن رسميته فيه مطلقة.
    -زكريا الزروالي(30 سنة): موسم شبه أبيض رفقة الرجاء البيضاوي جعله في لائحة الإنتقالات مع نهاية الموسم.

    الدفاع:
    -نور الدين النيبت (37 سنة): اعتزل اللعب
    -طلال القرقوري(31 سنة): نجم دفاع شارلطون الإنجليزي النازل للقسم الموالي وثاني أحسن لاعب بالفريق حسب تقييم الجماهير و رابطة المحترفين الإنجليز.
    -عبد السلام وادو (29 سنة): بعد المشاكل العائلية التي عاناها لما كان باليونان عاد لفرنسا وبالضبط فالنسيان وساعده في الحفاظ على مكانته بالقسم الأول.
    -امين الرباطي (26 سنة): قضى أحد اسوء مواسمه بقطر جعلت فريق قطر غير متحمس لتجديد عقده.
    -طارق شهاب(32 سنة): يلعب بالبطولة السويسرية الضعيفة رفقة فريق سيون .
    -جمال العليوي (24 سنة): تراجع مستوله كثيرا فاختار البطولة السويسرية التي عاني فيها لضمان مكان رسمي رفقة فريق سيون.
    -عبد الإله فهمي (33 سنة): بدون فريق
    -علي بواب (28 سنة): احتياطي بفريق لوكرين البلجيكي)
    -عبد الرحيم شكيليط (31 سنة): لم يضمن مكانة رسمية له لافقة الرجاء قبل أن يحول مكانه لوسط ميدان دفاعي مستغلا غياب نبيل مسلوب و حميد ناطر.
    وسط الميدان الدفاعي:
    -يوسف السفري(30 سنة): كثير الإصابات نتيجة ضغط مباريات دوري الدرجة الأولى بإنجلتراز يوسف تراجع مستواه كثيرا
    -حسين خرجة (25 سنة): موسم أبيض رفقة ترنانا قبل أن ينضم حاليا لنادي بياشينزا.
    -عبد الكريم قيسي (27 سنة): بعد أن عجز عن ضمان مكان رسمي رفقة هيرينفين اختار الإنضمام لفريق بيروا البلغاري أحد أندية الوسط ببلغاريا تفاديا لقضاء موسم أبيض
    -منير ديان (25 سنة): موسم شبه أبيض رفقة لنس إذ اكتفى بمباريات الفريق الرديف وبعض الدقائق في نهاية الموسم.
    -مراد احديود (31 سنة): انتقل من فريق سيسكا صوفيا البلغاري للصاعد لدوري الدرجة الثانية الألماني أوكسبورغ .
    -نبيل مسلوب (28 سنة): موسم متذبذب ومباريات متقطعة رفقة الرجاء البيضاوي
    -سعيد بوطاهر (25 سنة): بعد أن عجز عن ضمان مركز رسمي رفقة نيك نيمغن الهولندي اضطر للانتقال لفريق فيليم 2 الذي يصارع للإفلات من النزول للدرجة الثانية.
    -سمير بوغانم(32 سنة): يلعب بفريق سيرفيت جنيف السويسري بالدرجة الثانية للدوري السويسرس
    وسط هجومي أيمن:
    -جواد الزايري(25 سنة): لم يبقى ن الزايري سوى الإسم فقد عجز عن ضمان مركز رسمي رفقة كل الفرق التي مر منها بدءا بسوشو مرورا باتحاد جدة و بوافيسطا البرتغالي وصولا لنانت الفرنسي.
    -طارق السكيتوي (30 سنة): بعدما كان نجم ألكمار الهولندي لم ينجح في مشواره رفقة بورتو البرتغالي ليضطر للانضمام لفالفيك الهولندي اللذي نزل للدؤجة الثانية.
    -ياسين عبد الصادقي (26 سنة): أحد صانعي صعود ستراسبورغ والعميد الأول للفريق قبل أن يفقد العمادة مؤخرا
    -فريد طلحاوي (25 سنة): سنة بيضاء رفقة غانغامب و كذا لوريان إذ اكتفى بلقاءات الفريق الرديفز
    -عبد الحق ايت العريف (24 سنة): قضى موسما متوسطا رفقة الغرافة القطري
    وسط هجومي أيسر:
    -نور الدين البوخاري (27 سنة): لم يستطع ضمان مكان رسمي رفقة نانت الفرنسي قبل أن ينتقل لألكمار الذي عانى فيه لضمان مكانته ولم يعبر ألكمار عن رغبة في التعاقد معه.
    -موحا اليعقوبي (30 سنة): اختياطي بفريق إسبانيول الإسباني
    -يوسف المختاري (28 سنة): عاد لتألقه وقاد دويسبورغ للصعود للدوري الألماني الأول .
    -المهدي الطويل (24 سنة): عانى لضمان مكان رسمي بفريق مونبلييه الفرنسي ولعب جل المباريات احتياطيا
    -حسن علا (27 سنة): لم يضمن مكانته رفقة لوهافر إلا مؤخرا .
    -مصطفى أوصالح (25 سنة): موسم شبه أبيض رفقة ستاندار دولييج ختمه بمقابلتين بكأس بلجيكا

    الهجوم:
    -مروان الشماخ (23 سنة): نزل معدله التهديفي لهذا الموسم مقارنة بمواسمه السابقة مع بوردو
    -يوسف حجي (27 سنة):بعد أن عانى لضمان مكانه رفقة رين الفرنسي اضطر للانتقال لفريق نانسي الفرنسي
    -علي بوصابون (28 سنة): لازم الإحتياط رفقة فاينورد قبل أن ينتقل لأوتريخت الذي عجز معه عن تسجيل ولو هذف وحيد.
    -عبد العزيز اهانفوف(29 سنة): موسم شبه أبيض رفقة أرمينيا بلفيلد عانى خلاله من ًابة لم يستطع بعد عودته منها اللب رسميا.
    -نبيل باها (26 سنة): كثير التنقل بين فرق الدرجة الثانية قضى نصف موسم بكريتاي النازل للقسم الثالث ةيثضي نهاية الموسم رفقة بونفيرادينا المهدد بالنزول.
    -سمير الصرصار (32 سنة): احتياطي رفقة حسنية أكادير
    -مصطفى بيضوضان(31 سنة): تراجع مستواه كثيرا ويزاول بفريق النادي الإفريقي التونسي
    -جواد أقدار (23 سنة): احتياطي بأولمبيك حريبكة
    من خلال هذا الجرد هل فعلا لازلتم متأكدين من أن الزاكي ترك فريقا قويا لفاخر لم يحسن استغلاله؟ هل لاعبونا يزاولون باقوى الفرق الأوربية كما هو الشأن بالنسبة لمالي,غانا,نيجيريا,الكامرون والكوت ديفوار وغيرهم؟ العديد من الأسئلة تطرح والجواب واضح
    هل فعلا فاخر لا يعطي الفرصة للاعب الشاب كما فعل الزاكي؟
    لا شك أن الزاكي كان يؤطر منتخبا شابا مقارنة بالحالي فقد كان أغلبه من لاعبي المنتخب الأولمبي وبعناصر اكتشفها مصطفى مديح وضمها الزاكي للمنتخب الأول: جمال العليوي-أمين الرباطي-بدر القادوري-سامي تاج الدين-فريد الطلحاوي-عبد الحق ايت العريف-ياسين عبد الصادقي-منير ديان-المهدي الطويل-جواد الزايري-مروان الشماخ.....
    لكن كلنا نعلم ما نتج عن ذلك دمر المنتخب الأولمبي وحرم من مشاركة فعالة سواء بإقصائيات الأولمبياد او بدورة الألعاب الأولمبية. الزاكي رفض أي تنسيق مع مصطفى مديح وفي تصريح للاخير وليس لي قال بالحرف الواحد أن الزاكي كان يحاول جاهدا تدمير المنتخب الأولمبي الذي كان يحظى بعطف أكبر من المنتخب الاول ز وكلنا نتذكر رفض الزاكي السماح لحسين خرجة,جواد الزايري,مروان الشماخ,يوسف السفري ويوسف حجي المشاركة بالأولمبياد بدعوى مواجهة المغرب في لقاء ودي للبنين تحضيرا لباقي الإستحقاقات. لقاء ألغي فيما بعد ولم يستفد لا المنتخب الأولمبي ولا الكبار اللذي لم يتأهل لكأس العالم فيما بعد.
    هذا في الوقت الذي كان فيه فاخر جد متعاون مع فتحي جمال وسمح لفتحي بالاحتفاظ بيوسف رابح رغم حاجته الكبيرة له كما اضطر لعدم المناداة لكريم الأحمدي,عبد السلام بنجلون,عادل الشيحي ونبيل الزهر رغم تعبيره سابقا رغبته في ضمهم وإعجابه بإمكانياتهم. حينما سنحت الفرصة لم يتردد فاخر في المناداة على رشيد حمداني بعد استشارته مع فتحي جمال. من هنا يتضح مدى تغليب فاخر للمصلحة العامة فلو كان أنانيا لنادى على الشيحي, بنجلون, الزهر, الأحمدي, هرماش, حمداني ورابح وقضى بذلك على منتخب أولمبي في طور التكوين وهو نفس ما حدث سنة 2004.
    عندما سوند الزاكي وهوجم فاخر؟
    كلنا نتذكر صراعات الزاكي المتكررة مع كوادر المنتخب المغربي والدعم الذي لاقاه من الصخافة التي ت}ثر شئنا أم أبينا على الجماهير. كلنا نتذكر كيف اضطر شيبو,حجي والنيبت ألى الخروج من المنتخب الوطني بعد صراعهم مع الزاكي وتبعهم عبد الغني بناصري .في الوقت الذي هوجم فاخر هجوما شرسا حين ابتعد الركراكي, خرجة, وادو وقبلهم البوخاري. وكلنا ندري ظروفهم في فترة اعتزالهم فالبوخاري كان يقبع في دكة احتياط أجاكس وأبلغ بعدم رغبة النادي في تجديد عقده قبل أن يعود ويتألق في نهاية السنة. أما الركراكي فقد كان يقضي سنة ونصف بدون أن يلعب نصف مباراة مع سانتاندير أما خرجة فقضى موسما أبيض ومان دون فريق أما وادو فكان يعاني من مشاكل عائلية وفقد مكانته رفقة اولمبياكوس قبل أن ينفصل عنه ويعود لفرنسا . بحوارات مفبركة ومصادر لا يعلمها إلا أصحابها تناثرت أخبار اعتزال يوسف المختاري,بدر القادوري ,موحا اليعقوبي وعلي بوصابون قبل أن ينفي هؤلاء بعظمة لسانهم هذه الإشاعات.
    فلماذا ساند الكل الزاكي وألبت الصحافة الجماهير على فاخر؟

    خلاصة:
    المنتخب اليوم يعيش حالة جيدة ويتجه نحو تحقيق الأهم والتأهل لكأس إفريقيا ولم يقم بأي تعثر عكس منتخبات مصر,تونس,غينيا,نيجيريا,السنغال ومالي. لنعلم أن فاخر ظل وحيدا طيلة المشوار وتحمل ما لم يتحمله أحد قبلهز
    فبين هواية الصحافة التي تكتب على أهوائها وأهواء مموليها ولعنة الإصابات وكذا هواية الجامعة التي لا تكف في مفاوضة مدربين مغمورين من أمثال سيسكو الروماني وفان هانغيمز
    بعد التأهل إن شاء الله أمام مالاوي قد تكون مباراة فرنسا أول مباراة سيخوضها المغرب بكامل عناصره سواء المعتزلة أو العائدة لمستواهاز
    فساندوا منتخبكم ولا تنتقدوا فقط لأجل الإنتقاد, أما صحافتنا ...................................



    _________________









    [img]
    avatar
    ghofrane123
    نائبة المدير
    نائبة المدير

    انثى
    عدد الرسائل : 1845
    Localisation : maroc
    Emploi : pharmacie
    Loisirs : internet
    تاريخ التسجيل : 31/03/2007

    default رد: عندما يتحامل الكل على فاخر وتدمر الصحافة المنتخب

    مُساهمة من طرف ghofrane123 في السبت 28 يوليو 2007, 6:28 am



    _________________



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 12 ديسمبر 2017, 3:03 am